منتدى انفستا للأستثمار في الفوركس و بورصات الأسهم

اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدي انفستا نتمني لك وقتا سعيدا اذا كانت هذه زيارتك الاولي فيشرفنا الانضمام لنا كعضو واذا كنت عضو لدينا فالرجاء التكرم بالتسجيل.
منتدى انفستا للأستثمار في الفوركس و بورصات الأسهم

تقديم خدمات الاستشارات الماليه و التحليل المالي و الفنى للأسهم و العملات




مجموعة انفستا للأستشارات المالية والأعلان
وكيل معتمد لكبري الشركات العالمية
في سوق المعادن والعملات - فوركس
لمذيد من المعلومات يمكنك التواصل معنا
عبر الرابط التالي
http://investa.forumrama.com/contact

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة

» تراجع إقراض القطاع العام البريطاني لأدنى مستوى في 10 سنوات
الثلاثاء مارس 21, 2017 2:18 pm من طرف investa

» الذهب والمستهدفات السعرية الهامة قبيل خطاب ترامب
الثلاثاء مارس 21, 2017 2:08 pm من طرف investa

» إيرادات قناة السويس تتراجع إلى 375.8 مليون دولار خلال فبراير
الثلاثاء مارس 21, 2017 2:03 pm من طرف investa

» مسابقة شهر رمضان المبارك
الأربعاء مايو 25, 2016 10:42 am من طرف investa

» خبر هاااااااااااااااااام جدا جدا
الأربعاء مايو 04, 2016 3:15 pm من طرف investa

» بسم الله الرحمن الرحيم لراغبى التميز والهدوء مطلوب ولدينا شقق للايجار مفروش او بدون مدينة نصر مدينة العبور مصر الجديدة جميع محافظات مصر اجميع المساحات باسعار ممتازة للاستعلام للاستعلام الشركة الدولية للانشاء وادارة المشروعات الفرع الرئيسى / 26 ش تحسين
الجمعة أغسطس 21, 2015 7:19 pm من طرف gomaaa2iii

» شقق للبيع مدينة العبور الحى الثالث 215م السعر 375 الف كاش لاستلام الفورى 420 الف قسط 50 % زالباقى على 24 شهر بدون فؤائد 4 غرف 3 ريسبشن 2 حمام مطبخ امريكى الحوائط بياض اسمنتى مواسير الكهرباء الخطوط الرئيسية للصحى والمياء حلوق الشباب
الجمعة أغسطس 21, 2015 7:02 pm من طرف gomaaa2iii

» شقق للبيع مدينة العبور 125م 200 الف كاش تطل على حديقة الحى الثالث امام نادى الاطباء رابع تعلية ( 2غرف : ريسبشن قطعتين : 1حمام : مطبخ : 1 تراس ) واجهة فاخر مدخل رخام دش مركزى . انتركم ( عدد الوحدات محدودة ) للحجز والاستعلام الشرك
الجمعة أغسطس 21, 2015 5:36 pm من طرف gomaaa2iii

» شقق للبيع مدينة العبور الحى الثالث المميز 220م دور بالكامل للاستلام الفورى السعر 375 الف كاش 420 تقسيط 50 % والباقى على 24 شهر بدون فوائد مداخل رخام انتركم مركزى جميع الخدمات تظام امان واتصال داخلى للشقق واجهات معمارية كلاسيكية ف
الجمعة أغسطس 21, 2015 3:57 pm من طرف gomaaa2iii

التبادل الاعلاني

التبادل الاعلاني

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 43 بتاريخ الأحد ديسمبر 08, 2013 7:19 am

تصويت

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

اسعار


أسعار أزواج العملات المباشرة مقدمة من السعودية Investing.com

اخبار عالميه

التقويم الاقتصادي الحي مقدمًا من السعودية Investing.com، المنفذ المالي الرائد.

ساكسو بنك: شهر يناير قوي للسلع على رأسها الطاقة فيما يحتاج الذهب إلى محفز

شاطر
avatar
nha

عدد المساهمات : 361
تاريخ التسجيل : 11/08/2012

ساكسو بنك: شهر يناير قوي للسلع على رأسها الطاقة فيما يحتاج الذهب إلى محفز

مُساهمة من طرف nha في الأحد فبراير 03, 2013 10:29 am


بدأت معظم السلع العالمية الرئيسية عام 2013 بتحقيق مكاسب قوية، حيث يُظهر المؤشران الرئيسيان عائدات قوية، وخاصة مؤشر سلع سنادرد آند بورز وجولدمان ساكس للسلع المُثْقَل بقطاع الطاقة، وذلك نتيجة لأداء قوي شهده البنزين والنفط الخام ،هذا وفقاً ماقاله ،هذا ماقاله التقرير الاسبوعى لسكاكسو بنك.

,كانت العناصر المحركة لهذا الأداء الجيد كثيرة إلا أن أهمها زيادة توقعات النمو الاقتصادي وانخفاض العلاوات المضافة على الأسعار عند المخاطر السياسية واستمرار السياسات النقدية المتشددة وليس آخرها ضعف الدولار مقابل معظم العملات بالإضافة إلى الين الياباني الذي نزلت قيمته بشكل كبير خلال شهر يناير.

وأضاف التقرير أن بعض التحول عن السندات طويلة الأجل والذهب سوف تؤدي زيادة النمو (المحقَّقة والمتوقعة) بكل تأكيد إلى تحفيز إطلاق التوقعات بشأن حدوث تغيير في السياسات النقدية المتساهلة التي تطبَّق حاليا من قبل بعض الاقتصادات الكبرى، وخاصة الولايات المتحدة،مثل هذا التغيير – عند حدوثه- قد يُحدث موجة من الريبة في أوساط المستثمرين.

وقد شهدت بعض أسواق السندات -وربما الذهب بالفعل- تأثيرا ناتجا عن مثل هذه التوقعات التوَّاقة مثل بعض المستثمرين الذين تحولوا عن السندات طويلة الأجل والذهب إلى الأسهم العادية خلال الشهر الماضي.

إلا أنه ما دامت هناك بعض العناصر المُحرِّكة أو كلها باقية في اللعبة، فإنه لن يتبقى لدى مستثمري السلع إلا القليل من المبررات ليحدوا من التعرض الشامل والطويل الأمد.

ومن الواضح أن هذا سوف يحمل خطرَ أن تُجهدَ بعض هذه الأسواق نفسها بتحمل المزيد من الأعباء، وبالتالي تبدأ ببيع الأسهم بعد أن تزيد قيمتها؛ إلا أن مثل هذا السيناريو لا يزال يبعد عدة أسابيع إذا بنينا حكمنا على الثلاث سنوات الماضية. كان متوسط عائد شهر فبراير في مؤشر سلع دوا جونز يو اس بي بوندز الواسع النطاق 2.6 بالمائة من 2010 إلى 2012.

وعن أداء القطاع لمدة شهر (%) فقد أشار كل من بلومبرج وساكسو بنك أن البنزين الممزوج بمكونات مزج بنزين المحركات المعدة للمزج بالأكسجين لإنتاج بنزين المحركات المركب النهائي مادة قوية الأداء خلال شهر كانون الثاني وذلك يرجع أساسا لأسباب فنية نتجت عن مخاوف من أن مخزونات الساحل الشرقي للولايات المتحدة سوف تتقلص من مستوياتها -المنخفضة أساسا- خلال الأسابيع المقبلة بسبب د.......... المصافي في جولة الصيانة السنوية وموسم الإصلاح.

و خلال العامين الماضيين كان هناك فرق كبير بين السعر الفوري للمنتجات البترولية المكررة وسعر النفط الخام بسبب توافر نفط خام غرب تكساس الوسيط الرخيص الذي يمكن أن يكرر ليصبح منتجات مسعرة على خلفية أسعار نفط خام برنت المرتفعة؛ دل هذا على أن العديد من مصافي البترول واصلت الانتاج، مما أدى في نهاية المطاف إلى تأجج الحاجة الماسة إلى الصيانة هذا العام.

كان القطن أحد السلع الجيدة الأداء؛ ويرجع ذلك إلى توقعات بخفض المعروض من الولايات المتحدة - أكبر بلد مصدر في العالم - هذا الصيف حيث تحول المزارعون إلى محاصيل أكثر ربحية.

و بقي الطلب الكلي قائما بفضل نشاط الشركة الوطنية الصينية لاحتياطيات القطن التي ما انفكت تطلق عمليات شراء واسعة وصلت الى مستوى مخزون تستطيع به أن تؤثر على الأسعار المحلية.

في المزادات الأخيرة، كان السعر الذي باعت به الشركة الوطنية الصينية لاحتياطيات القطن في السوق مرتفعا بما فيه الكفاية لجعل الصادرات الأمريكية من القطن ذات مردود مربح - وبالتالي ارتفاع الأسعار خلال شهر يناير.

بدأت أسعار المحاصيل الرئيسية مثل الذرة وفول الصويا ارتفاعها في يناير بعد عمليات بيع كبيرة خلال النصف الثاني من عام 2012 بسبب تحسن توقعات العرض.

بينما ننتظر بدء موسم البذر الجديد في نصف الكرة الشمالي، تحوَّل التركيز إلى تطورات الطقس في أمريكا الجنوبية، حيث أن الظروف الرطبة في البرازيل قد أوقفت عملية حصاد فول الصويا في حين أن الطقس الجاف قد أثر سلبا على محاصيل الذرة وفول الصويا في الأرجنتين؛ وإذا استمر الجفاف، فإن المحصولين سوف يكون سعرهما مرتفعا خلال الأسابيع المقبلة، لأن مستثمري المضاربة سوف يستمرون في عمليات الشراء أكثر من البيع بعدما خفضت هذه العمليات بشكل كبير خلال الربع الأخير من عام 2012.

في الأسبوع الماضي رأينا اتجاهات هبوط من مستويات الأسعار المرتفعة التي شهدناها العام الماضي وتحطمها لكل من المحصولين، مما يمكن أن ينجم عنه تحقيق المزيد من المكاسب في المستقبل. يبدو أن أسعار فول الصويا لشهر مارس تستهدف الوصول إلى 15 دولار أمريكي للبوشل الواحد، أما أسعار الذرة في نفس الشهر فتتجه نحو بلوغ 7.62 دولار أمريكي للبوشل الواحد.

وأثبت شهر يناير الماضي أنه الشهر الآخر المخيب للآمال بالنسبة للمستثمرين في مجال الغاز الطبيعي، حيث استسلمت الأسعار مرة أخرى -تماما مثل العام الماضي- لضغوط، لأن درجات الحرارة في فصل الشتاء بالولايات المتحدة كانت مرة أخرى أكثر اعتدالا من المعدلات الموسمية. هذا يقلل الطلب والسرعة التي تُسحب بها مستويات المخزون، وبالتالي يرفع مجددا شبح وجود الكثير من الغاز في المخازن عندما يبدأ موسم الضخ داخل المخازن خلال بضعة أسابيع.

كان السكر السلعة الأسوأ أداءا لأن المحاصيل الكبيرة في كل من البرازيل والهند قد شكلت غطاءا يمنع أية محاولة لتَتَبٌّعِ السلعِ الأخرى إلى مستويات سعرية أعلى بسبب توقعات بفائض عالمي في 2012-2013.

وعلى المدى القريب نرى إمكانية عودة بعض الدعم للسكر على الرغم من الرياح المعاكسة التي تثيرها المحاصيل الرئيسية. من الممكن أن تتكون بعض منحنيات الهبوط على الرسم البياني ضمن النمط الصعودي الذي يبدأ واسعا في الأعلى ويضيق عندما تنزل الأسعار على العقود الآجلة الخاصة بالتسليم في شهر مارس الخاصة بشركة انتركونتيننتال اكستشانج- مجلس نيويورك للتجارة، جنبا إلى جنب مع تحول إلى الزخم الإيجابي (شوهد ذلك أيضا الأسبوع الماضي) لديهم القدرة على إحداث بعض القصور في التغطية لدى مديري الأموال الذين يتموضعون في وضعيات يكون فيها البيع أكثر من الشراء لأكثر من خمس سنوات.

وكانت قد أعلنت الحكومة البرازيلية أنها ستسمح برفع محتوى الإيثانول في البنزين إلى 25 في المئة حيث تبدأ منها 20 في المئة اعتبارا من 1 مايو ويمكن أن يضاف على الطلب على السكر.

ونتج عن عدم وجود قناعة لدى المستثمر –كما نراه حاليا في الذهب- تأرجح التجار من الساخن إلى البارد معتمدين على نوع الخبر الاقتصادي الذي يظهر من الولايات المتحدة. يعطي الرسم البياني أدناه صورة واضحة عن العناصر التي ما انفكت تحرك الأسواق خلال الأسبوع الماضي ويُظهر إلى أي درجة بات فيها السوق مصابا بالهوس في محاولته لتقدير ما تكون عليه عملية التفكير داخل أسوار مجلس الاحتياطي الفيدرالي في الولايات المتحدة. بينما ننتظر محفزا مقنعا لدفع هذه السوق في الاتجاه الصعودي (وهو اتجاهنا المفضل بالنسبة للذهب)، فإن هناك خطر من أن الباعة الانتهازيين قد ينجحون في بعض مرات في دفع أسعار الذهب إلى الانخفاض، مما قد يثير تصفية طويلة متجددة.

كان تقرير الوظائف في الولايات المتحدة يوم الجمعة أضعف من المتوقع بقليل، ولكن لا يزال يظهر أن خلق فرص العمل ما زالت مستمرة بوتيرة جيدة.

كما ارتفع معدل البطالة وبعيدا عن هدف مجلس الاحتياطي الاتحادي، وهذا أعطى الذهب -والفضة على وجه الخصوص- دفعة على افتراض أن السياسات النقدية المتساهلة لن تزول قريبا، و من الناحية الفنية، فإن الذهب عالق بين 1700 و 1650 دولار أمريكي للأونصة، مع وجود العديد من المستثمرين الذين تقودهم المضاربة في البورصة ينتظرون بصبر صعود أو نزول الأسعار قبل الخوض في العمليات في السوق.

كشرت الفضة عن أنيابها نظرا لدورها المزدوج كمعدن استثماري وصناعي. ساعد هذا الوضع المعدن على التفوق على الذهب بوجود سوق شديد التركيز على التوقعات الحالية للنمو في الولايات المتحدة والصين. انتقلت النسبة بين المعدنين إلى الطرف السفلي من النطاق السعري للشهر الماضي حيث يساوي سعر أونصة الذهب سعر 52.4 أونصة فضة مقارنة ب55 في الشهر الماضي.

تحسنت أسعار النفط الخام بسرعة وزادت فعاليتها أكثر من ذي قبل بإضافة العوامل الجيوسياسية إلى المزيج
كان خام غرب تكساس الوسيط في طريقه لتسجيل أسبوعه الثامن على التوالي من المكاسب بعد أن ارتفع بنسبة 17 في المئة خلال الشهرين الماضيين، إلا أن خام برنت سجل أكبر زيادة لأن تفوقا حدث في شهر يناير جعل القيمة المضافة على سعره مقارنة بالقيمة المضافة على سعر خام غرب تكساس الوسيط ترتفع إلى 19.50 دولار للبرميل بسبب عودة بعض التركيز الجيوسياسي المت..........بالتوتر في منطقة الشرق الأوسط.

ارتفع النفط الخام خلال شهر يناير حيث تداول خام برنت في الطرف العلوي من نطاق التداول الذي ساد منذ اغسطس الماضي. من الناحية الفنية، يشهد كل من خام برنت وخام غرب تكساس الوسيط حاليا زخما إيجابيا نتج عن الارتفاع المستمر لعمليات الشراء التضاربية الكثيرة من قبل مديري الأموال. قد يشكل هذا تحديا في فبراير لأن الانتعاش يحتاج لدعم مستمر من الأخبار ليزدهر، وخصوصا عندما تتجه البولنجر باند ونقاط مؤشر القوة النسبية نحو الحاجة إلى تصحيح.

    الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 13, 2017 9:55 pm